20-03-2019 03:45 مساءً

عربي و دولي


حزب ولد عبدالعزيز يفوز بمقاعد البرلمان في جولة الإعادة

عدد القراء : 1944

8
حزب ولد عبدالعزيز يفوز بمقاعد البرلمان في جولة الإعادة

17-09-2018 12:02 PM

الفرات -

 

أظهرت النتائج الجزئية المعلنة الأحد تحقيق حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا (حزب الرئيس محمد ولد عبدالعزيز) نتائج كبيرة في جولة الإعادة للانتخابات التشريعية والبلدية والجهوية.

وفاز الحزب الحاكم بجميع مقاعد البرلمان الـ22 التي شهدت تنافسا في جولة الإعادة أمام تحالف المعارضة، حيث تمكن من استعادة مقاعد مدينة ”كرو” شرق البلاد من الإسلاميين ”حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية” (تواصل) بنسبة 56 بالمئة.

وحافظ الحزب على نواب مدينة ”ازويرات” العاصمة المنجمية والعمالية لموريتانيا في أقصى الشمال بنسبة فاقت خمسين بالمئة من تحالف المعارضة بقيادة الإسلاميين وحزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية المعارض.

وحقق الحزب الحاكم كذلك حسب رئيسه سيد محمد ولد محم في تغريدة على حسابه في تويتر، فوزا آخر في الدوائر الانتخابية في شرق ووسط وجنوب البلاد على حساب أحزاب من المعارضة، فيما فاز بمقاعد دائرة ”جيكني” أمام حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم وهو من أحزاب الموالاة.

أما في العاصمة نواكشوط، أكبر الدوائر في البلاد فقد فاز الحزب الحاكم بالمجلس الجهوي للمدينة على حساب الإسلاميين وبـ6 من بلدياتها الثماني التي كانت تشهد جولة الإعادة.

لكن الأبرز كان محافظة حزب “تواصل” الإسلامي على واحدة من أكبر بلديات العاصمة ”عرفات” بفارق ضيئل 127 صوتا على حساب الحزب الحاكم الذي كان مصرا على انتزاعها من الإسلاميين، كما فاز الإسلاميون ببلدية ”توجونين” التي كان يسيطر عليها الحزب الحاكم.

ولا تزال اللجنة الموريتانية المستقلة للانتخابات تعلن النتائج تباعا للدور الثاني الذي جرى السبت لحسم 22 مقعدا في البرلمان وتسعة مجالس جهوية، و108 بلديات من أصل 219.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :