اقتصاد


غداً.. رسوم أميركية جديدة بـ200 مليار دولار على الصين

عدد القراء : 724

8
غداً.. رسوم أميركية جديدة بـ200 مليار دولار على الصين

16-09-2018 01:54 PM

الفرات -

 

يعتزم الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، فرض دفعة جديدة من الرسوم الجمركيّة بنسبة 10% على واردات صينيّة بقيمة 200 مليار دولار، في خطوة قد يُعلن عنها في الأيّام المقبلة، بحسب ما أفادت وسائل إعلام أميركيّة السبت.

وكتبت صحيفة 'واشنطن بوست' أنّ ترمب 'قرّر فرض رسوم جمركيّة على منتجات صينية بقيمة 200 مليار دولار'، مضيفةً أنّ إعلاناً في هذا الصدد قد يصدر 'في غضون أيام قليلة'.

كما تحدّثت صحيفة 'وول ستريت جورنال' عن إعلان في هذا الإطار سيصدر غداً.

وتحدّثت الصحيفتان، نقلاً عن مصادر لم تكشفا هويتها، عن رسوم بنسبة 10%، وليس 25% كما كان قد ذُكر حتى الآن.

وكان ترمب فرض رسوما جمركية مشددة بنسبة 25% على منتجات صينية بقيمة 50 مليار دولار مستوردة إلى الولايات المتحدة.

ويُبدّد احتمال فرض رسوم جديدة الآمال في تخفيف التوتّرات بين الولايات المتحدة والصين قريبا.

وكانت #واشنطن وبكين أبدتا الأسبوع الماضي استعدادهما لاستئناف الحوار، تجنّبًا لتصاعد الحرب التجارية التي بدأت تؤثّر سلبًا على الشركات الأميركية في الصين.

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض لينزي والترز قالت يوم الجمعة إن ترمب 'كان واضحا في شأن أنه سيستمر وإدارته في اتخاذ إجراءات للتعامل مع الممارسات التجارية غير العادلة من جانب الصين. نحن نشجع الصين على معالجة المخاوف القائمة منذ فترة طويلة والتي أثارتها الولايات المتحدة'.

وأبلغ مصدر على دراية بالموضوع رويترز يوم الجمعة بأن ترمب أصدر بالفعل توجيهات لمساعديه للمضي قدما في فرض الرسوم الجمركية على الرغم من محاولات وزير الخزانة ستيفن منوتشين لاستئناف المباحثات مع الصين.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :