الرياضة


صدارة برشلونة وتحية بيلباو تسيطران على صحف إسبانيا

عدد القراء : 1256

8
صدارة برشلونة وتحية بيلباو تسيطران على صحف إسبانيا

16-09-2018 12:43 PM

الفرات -

 

ركزت الصحف الإسبانية الصادرة صباح اليوم الأحد، على تعثر ريال مدريد في الليجا، وفض برشلونة الشراكة معه في صدارة الترتيب.

وعنونت صحيفة 'ماركا': 'ريال مدريد يترك روحه ونقطتين'.

وتابعت: 'تحية لبيلباو الذي أوقف سلسلة لوبيتيجي.. إيسكو رد على هدف مونياين'.

وأشادت الصحيفة بالأداء المميز لحارس أتلتيك بيلباو، أوناي سيمون خلال المباراة، وأيضًا بأداء تير شتيجن في تأمين انتصار برشلونة على ريال سوسييداد.

وعلى غلاف صحيفة 'موندو ديبورتيفو': جاء العنوان 'المتصدرون'.

وأضافت: 'الفريق يعود من ملعب الأنويتا بريمونتادا والعملاق تير شتيجن أبقى البارسا في المباراة'.

وتابعت: 'مداورة فالفيردي لم تؤد المطلوب، ودخل بوسكيتس وكوتينيو لإصلاح الأمور وهدفي ديمبلي وسواريز منحت الفريق الفوز'.

وواصلت: 'برشلونة أصبح متصدرًا بفارق نقطتين عن ريال مدريد، و7 نقاط عن أتلتيكو مدريد'.

وتصدر عثمان ديمبلي غلاف صحيفة 'سبورت' وعنونت: 'انفصال'، في إشارة إلى فض شراكة ريال مدريد وبرشلونة في صدارة الليجا.

وأضافت: 'ديمبلي يقود البارسا لتحقيق الريمونتادا في الأنويتا ويعتلي الفريق الصدارة وحيدًا، بفارق نقطتين عن ريال مدريد، و7 نقاط عن أتلتيكو مدريد بعد تعثر قطبا مدريد أمام أتلتيك بيلباو وإيبار بالتعادل'.

وعلى غلاف صحيفة 'سوبر ديبورتي': كان العنوان الرئيسي 'قلق'

وأضافت: 'فالنسيا لا زال لا يرتقي في جدول الترتيب بعد التعادل مع ريال بيتيس، ومع كل ذلك يمكن أن يفقد كوندوجبيا'.

وأبرزت الصحيفة الظهور الأول لجويديس، وجاهزيته التامة للمباراة المرتقبة ضد يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا.


Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :