سياسة


الشرق الاوسط : الكتلة الأكبر خرجت من الشيعة وأصبحت بيد ماكغورك وسليماني والصراع يحتدم

عدد القراء : 4460

8
الشرق الاوسط : الكتلة الأكبر خرجت من الشيعة وأصبحت بيد ماكغورك وسليماني والصراع يحتدم

20-08-2018 02:20 PM

الفرات -

 

كشفت مصادر عراقية رسمية، أن الكتلة البرلمانية الأكبر يبدو أنها قد خرجت بشكل أو بآخر من يد الكتل الفائزة، لا سيما الشيعية منها والتي يمثلها محوران الأول يضم كتلتي 'سائرون' المدعومة من مقتدى الصدر و'النصر' بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي، والمحور الثاني تمثله كتلتا 'الفتح' بزعامة هادي العامري و'دولة القانون' بزعامة نوري المالكي.

وتنقل صحيفة 'الشرق الأوسط' عن المصادر قولها ان الأمر 'أصبح في أيدي المبعوثين الأميركي بريت ماكغورك والإيراني قاسم سليماني وكلاهما في بغداد منذ أيام'.

وأضافت المصادر التي طلبت عدم الإشارة إلى هويتها أنه 'في الوقت الذي يواصل المبعوث الأميركي مشاوراته مع الزعامات العراقية بشكل معلن فإن الظهور الوحيد لسليماني كان في النجف أثناء تأديته مراسم الزيارة هناك'.

وأوضحت تلك المصادر أن 'الولايات المتحدة وطبقا لتحركات ماكغورك حسمت خيارها باتجاه دعم العبادي وذلك طبقا للرسائل التي أوصلها ماكغورك إلى الزعماء العراقيين بمن فيها زعامات في ائتلاف النصر الذي يقوده العبادي بعد أن أشير إلى إنه بات قريبا من التفكك أول الأمر قبل أن يعلن عدد من قادته تماسكه'.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :