سياسة


المتحف البريطاني يعيد اثار مسروقة من جنوب العراق بعد اكتشافها في لندن

عدد القراء : 2605

8
المتحف البريطاني يعيد اثار مسروقة من جنوب العراق بعد اكتشافها في لندن

09-08-2018 03:44 PM

الفرات -

 

أفادت صحيفة الغارديان البريطانية، الخميس، بأن مجموعة من الاثار العراقية والتي يعود تاريخها الى 5000 عام ستعاد الى العراق بعد ان صادرتها الشرطة البريطانية بعد الثور عليها لدى تاجر في لندن.

وذكر ت الصحيفة في تقرير لها أن ” الاثار كانت قد سرقت من موقع في جنوب العراق بعد الغزو الامريكي للبلاد عام 2003 وقد حدد احد الخبراء في المتحف البريطاني الموقع وسور المعبد الذي سرقت منه الاثار”.

واضافت أن “الاثار تحتوي على قطعة خزف مخروطية الشكل يحمل نقوشا مسمارية كانت موجودة في موقع في جنوب العراق يدعى باسم (تيللو) او مدينة غريسو القديمة وهي واحدة من اقدم المدن المسجلة على وجه الارض والكتابة فيها كانت تعتبر اول اشكال الكتابة المسمارية المعروفة”.

وتابعت أن “الكتابة تسمي احد ملوك السومريين القدماء ويدعى ايننو والذي عاش قبل 5000 عام وبتصادف غير عادي ، كان للمتحف عالم آثار ، يدعى سيباستيان ري ، يقود فريقا من علماء الآثار العراقيين في الموقع ، ليكشف عن الثقوب الموجودة في جدران المعبد التي مزقت ، والقطع المكسورة التي تجاهلها اللصوص”.

وبينت الصحيفة، أنه “من المقرر ان يقوم المتحف البريطاني يوم الجمعة القادم بتسليم كل القطع الى السفير العراقي في لندن صالح حسين علي الذي اشاد بالمتحف البريطاني وموظفيه “لجهودهم الاستثنائية في عملية تحديد وإرجاع الآثار المنهوبة إلى العراق”

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :