19-06-2019 10:38 مساءً

محليات


العدل توجه بالاسراع بادخال قانون اصلاح النزلاء والمودعين حيز التنفيذ بعد مصادقة رئاسة الجمهورية

عدد القراء : 3522

8
العدل توجه بالاسراع بادخال قانون اصلاح النزلاء والمودعين حيز التنفيذ بعد مصادقة رئاسة الجمهورية

17-07-2018 11:25 AM

الفرات -


اعلن وزير العدل الدكتور حيدر الزاملي وبعد متابعات مكثفة مع رئاسة مجلس النواب العراقي عن ارسال القانون الى رئاسة الجمهورية لمصادقته وليتم نشره باسرع وقت في جريدة الوقائع العراقية ليدخل حيز التنفيذ بالايام القريبة القادمة بعد وروده الى الوزارة يوم ٨/ ٧/ ٢٠١٨ مصادقاً من فخامة رئيس الجمهورية.

وقال وزير العدل في بيان صحفي ان قانون اصلاح النزلاء والمودعين رقم ١٤ لسنة ٢٠١٨ قد جاء ليحل محل جميع القوانين والتشريعات الخاصة بادارة النزلاء والمودعين السابقة وخاصة قانون اصلاح النزلاء والمودعين رقم ١٠٤ لسنة ١٩٨١ وقرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم ٢٠ في ٢٥/ ٥/ ١٩٩٣ ومذكرة سلطة الأئتلاف المؤقتة (المنحلة) رقم ٢ لسنة ٢٠٠٣ ، وكافة اوامر سلطة الأئتلاف المؤقتة (المنحلة) المتعلقة بموضوع ادارة النزلاء والموقوفين ومراكز الاحتجاز.

موضحا انه قد جاء في هذا التشريع العديد من التعديلات التي تواكب اجراءات ادارة النزلاء والمودعين ومراعاة تحسين ضروف عمل منتسبي الدوائر الاصلاحية وتثبيت مستحقات العاملين في هذه الدوائر من حيث مخصصات الخطورة وكذلك بدل الارزاق، كذلك شمول منتسبي دوائر الوزارات الاخرى الذين يعملون ضمن دوائر الاصلاح بهذه المخصصات.مبينا ان من اهم التعديلات في هذا القانون هو فك ارتباط دائرة اصلاح الاحداث من وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وربطها بوزارة العدل تماشياً مع التوصيات والاتفاقيات الدولية وضرورة توحيد جهة ادارة جميع السجون والتسفيرات العراقية وجعلها ضمن مهام وادارة وزارة العدل. 

كذلك شمول هذا القانون على العديد من تفاصيل ادارة السجون من حيث التصنيف العلمي لاحكام المودعين وعزلهم وفقاً لاحكامهم، وكذلك برامج الرعاية اللاحقة بعد انتهاء مدة المحكومية، وكذلك برامج الزيارات الاسرية لذوي النزلاء والاصناف التي تستثنى من هذه البرامج.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :