سياسة


تحالف القوى يرفض مسودة تعديل قانون الاحوال الشخصية ويدعو لسحبها

عدد القراء : 1052

8
تحالف القوى يرفض مسودة تعديل قانون الاحوال الشخصية ويدعو لسحبها

14-11-2017 06:25 PM

الفرات -

 

دعا تحالف القوى العراقية اليوم الثلاثاء رئاسة البرلمان الى سحب مسودة تعديل قانون الاحوال الشخصية وعدم طرحها في الجلسات واقرار قوانين مهمة تصب في مصلحة المواطن.

وقال تحالف القوى في بيان صحفي نرفض مسودة تعديل قانون الاحوال الشخصية رقم (188 لسنة 1959) المقدم لمجلس النواب العراقي'، مشيرا الى أن 'المرحلة القادمة تحتاج منا الاهتمام بتشريع القوانين ذات البعد الاجتماعي والسياسي التصالحي والتي تعيد للمجتمع بناء أواصر الثقة والتلاحم والتوحد، لا مشاريع تدق أسفين التفكك الأسري والمجتمعي وترسخ الاختلاف المذهبي وبما ينعكس سلبا على المجتمع العراقي المتسامح'.

واضاف نذكر الأصوات، التي تنادي وتساند وتدفع بمسودة التعديل، بالتزامات الدولة العراقية الموقعة على الاتفاقيات والصكوك الدولية التي تحافظ على حقوق المرأة والطفل وتمنع انتهاكها باعتبارها حقوقا أصلية نصت عليها لوائح وقوانين حقوق الانسان العالمية، والتي ضمنها الدستور العراقي النافذ لعام 2005 في باب الحقوق المدنية والحريات.

ودعا تحالف القوى رئاسة مجلس النواب لـ 'سحب مسودة القانون المثيرة للجدل والخلاف، وعدم طرحه في جلسات البرلمان، واستثمار جلسات البرلمان القادمة لمناقشة واقرار القوانين المهمة والتي تصب في مصلحة المواطن العراقي بعيدا عن التجاذبات السياسية والاعلامية، والمحافظة على طبيعة الدولة المدنية التي يتطلع لها شعبنا العراقي'.

وصوت مجلس النواب بالموافقة من حيث المبدأ، في جلسته التي عقدت في الاول من الشهر الجاري على مقترح قانون تعديل مشروع قانون الأحوال الشخصية.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :