اقتصاد


الذهب يرتفع لأعلى مستوى له بفعل التوترات العالمية

عدد القراء : 1477

8
الذهب يرتفع لأعلى مستوى له بفعل التوترات العالمية

12-08-2017 04:02 PM

الفرات -

 

ارتفعت أسعار الذهب إلى أعلى مستوى في شهرين محققة مكاسب لليوم الرابع على التوالي مع التماس المستثمرين الملاذ الآمن في ظل تصاعد التوترات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة وتلقى المعدن الأصفر دعما أيضا من بيانات التضخم الأمريكية الضعيفة.

وأصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحذيرا جديدا إلى كوريا الشمالية يوم الجمعة عندما أشار إلى أن الأسلحة الأمريكية “جاهزة” في الوقت الذي تتهمه فيه بيونجيانج بأنه يدفع شبه الجزيرة الكورية إلى حرب نووية.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1287.91 دولارا للأوقية (الأونصة)، ويتجه المعدن النفيس صوب تحقيق أكبر مكسب أسبوعي منذ منتصف أبريل نيسان. وفي وقت سابق من الجلسة سجل الذهب أعلى مستوياته منذ السابع من حزيران عند 1291.86 دولار للأوقية.
وزاد الذهب في تسوية العقود الأمريكية الآجلة 0.3 في المئة إلى 1294 دولارا للأوقية.
وقد تعزز المخاطر الجيوسياسية الطلب على الأصول التي تعتبر من الاستثمارات الآمنة مثل الذهب.

وأظهرت بيانات أن أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة زادت بوتيرة أقل من المتوقعة في يوليو، وهو الأمر الذي وفر أيضا الدعم للمعدن الأصفر.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.2 بالمئة إلى 17.10 دولار للأوقية بعدما سجلت أعلى مستوى لها منذ 14 يونيو حزيران عند 17.24 دولار للأوقية في الجلسة السابقة. ويتجه المعدن لتحقيق مكاسب أسبوعية بنسبة 5.3 بالمئة، وهي الأكبر من نوعها منذ يوليو تموز 2016.
وزاد البلاتين واحدا بالمئة إلى 986.20 دولارا للأوقية بعدما لامس أعلى مستوياته منذ السادس من مارس آذار عند 991.50 دولار للأوقية. وصعد المعدن نحو 2.8 بالمئة منذ بداية الأسبوع.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :